مطـــاعم الرومانسية
مطـــاعم الرومانسية

بطولة فاطمة بنت مبارك لرماية السيدات تنطلق 19 تموز الجاري

بطولة فاطمة بنت مبارك لرماية السيدات تنطلق 19 تموز الجاري
Header ad
,

تنطلق منافسات النسخة الثانية من بطولة الشيخة فاطمة بنت مبارك العالمية لرماية السيدات في ميادين نادي أمبريفيد بمدينة تودي الإيطالية خلال الفترة من 19 إلى 30 يوليو الجاري، والتي تقام تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية “أم الإمارات”
وأعرب اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي عضو المكتب التنفيذي لـ”الاتحاد الدولي” للرماية رئيس اللجنة المنظمة العليا بمناسبة انطلاق البطولة وجولة تودي التي خصصت لرماية الأطباق، عن سعادته بتنظيم نسختها الثانية بعد النجاحات الفنية والتنظيمية والترويجية التي تحققت في عامها الأول.
وقال إن البطولة تحمل اسم “أم الإمارات” لتكون فكرة رائدة وغير مسبوقة وتمثل حلم راميات العالم كافة ولتحمل في طياتها رسائل إلى كل سيدات العالم وليتحول حلمهن إلى حقيقة واقعة وتكون محل تقدير واهتمام الاتحاد الدولي للرماية وكل عشاق ومحبي هذه الرياضة في العالم، مشيداً بالدعم الكبير الذي تقدمه سموها للمرأة عامة وللمرأة الإماراتية خاصة ما مكنها من تحقيق الكثير من المكاسب وواكبت كل مراحل الاتحاد ومسيرة التنمية، لافتاً إلى أن رماية السيدات العالمية تدين بتطورها لـ “أم الإمارات” التي منحتها فرصة ذهبية للتحليق إلى آفاق أرحب لتكون جنباً إلى جنب مع الرجل.
وذكر اللواء الريسي أن الجولة المقبلة ستقام في ميادين نادي الصيد بمدينة السادس من أكتوبر في جمهورية مصر العربية لجميع صنوف الرماية على صعيد رماية الأطباق وأسلحة ضغط الهواء «بندقية ومسدس» وذلك خلال الفترة 23 سبتمبر وحتى الأول من أكتوبر المقبلين، لافتاً إلى أن الجولة الثالثة ستقام في مدينة الرباط المغربية خلال الفترة من 19 – 26 من شهر أكتوبر وستختتم النسخة الثانية بجولة الإمارات التي يحتضنها نادي العين للفروسية والرماية والجولف خلال الفترة من 4 – 11 من ديسمبر 2018.
وأشادت نورة خليفة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام بما حققته البطولة من نجاحات فنية وتنظيمية محققة لأهدافها السامية التي أقيمت من أجلها لتسهم في دفع حركة الرياضة النسائية العالمية قدماً وتطوير مستويات الراميات من مختلف بلدان العالم.
وقالت: “البطولة حققت في نسختها الأولى نجاحات غير مسبوقة وكانت مدعاة لسعادتنا وفخرنا ولذلك رسالتنا وصلت إلى شتى بقاع الأرض لأن توجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لنا جميعاً هو أن تعود المشاركات إلى بلادهن وهن يحملن أطيب الذكريات عن دولة الإمارات عامة والبطولة بشكل خاص سواء عن التنظيم أو الاستقبال أو الإقامة في كل البلدان”
وأعرب صقر ناصر الريسي سفير الدولة لدى الجمهورية الإيطالية عن سعادته بإقامة أولى جولات البطولة في إيطاليا، منوهاً إلى أن البطولة في العام الماضي وتحديداً في إيطاليا حققت نجاحات كبيرة كانت محل إعجاب وتقدير الاتحاد الدولي للرماية واللجنة الأولمبية الإيطالية والاتحاد الإيطالي.
وقال إن «أم الإمارات» أهدت العالم أفكاراً ومبادرات لا تعد ولا تحصى وفي شتى مناحي الحياة وعكست التطور الحضاري لدولتنا الغالية وما تقدمه من رعاية واهتمام للمرأة في العالم عامة والإمارات والوطن العربي خاصة.
وأكد كمال غريبي الراعي الرئيسي لجولة إيطاليا أن بطولة الشيخة فاطمة بنت مبارك العالمية لرماية السيدات ولدت عملاقة وبرعاية ودعم كريمين من «أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك التي قدمت للرياضة النسائية في العالم عامة ولسيدات الرماية خاصة واحدة من أقوى وأفضل المبادرات التي أسهمت في تطوير هذه الرياضة العالمية والأولمبية.

{{gallery}}

Header ad

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

Header ad